الأحد، 18 مايو، 2008

التقاطات

التقاطة أولى: (لن أطيل الشرح المكتوب باين من لافتته!!، أقصد من عنوانه!!).

إنهم يستأذنون من المواطن الانجليزي البسيط المحترم في قفل طريق الـBARRAK ROAD يوم الأحد مساءاً الموافق لـ20/4/2008 من الساعة الثانية ظهراً حتى الخامسة مساءاً، وللعم فقط هذه اللافتة موضوعه منذ أكثر من شهر.

الأمر برمته لا يهمني، ففي بلادي وفي طرابلس وفي منطقة باب بن غشير (بالقرب من البريد المركزي) وهذه مصيبة أخرى، فنحن لا نملك أسماءاً لشوارعنا، كنت سأقول أنه حيثما كنت أسكن لم تعلق لافتة كهذه أبدا، فنحن لا لا لا لا لا لا لا لا نحتاجها.

لان الطريق في حالة تنقيب مستمر، لا يعرف السكون أو الركود.

المواطن (زعلان: يخبط راسه في الحيط)

الدولة (تهدر في أموال الميزانية وزعلانة: تخبط راسها في الحيط)

المهم أن نحفر وأن نحفر وأن نحفر والأمر غصباً وخارج السيطرة، فالأمر له علاقة بجينات تقاسمنها مع (حيوان الخلد الحفار)!!!.

التقاطة ثانية:

خرجت مع هيلينا في جولة بسيارتها تريني أنحاء نيوكاسل، في مساء انجليزي لطيف، وسماء صافية ودفء هادئ وزهور وأشجار وحدائق ودون أي صورة لسياسي في الأفق.

يا جماعة والله عييت أبحلق بعيني، أبحث عن أي صورة لبلير أو العجوز مارغريت تاتشر –هذا ما تحفظه ذاكرتي من سياسيين إنجليز-، (يا سيدي بلاش، أي رئيس، أي سياسي، أي مستشار، أي وزير، أي عامل حكومة. فوق جسر، فوق كوبري، فوق السامافرو، عالمرشابيدي، في أي تركينة من التراكين، بح بح بح بح).

سألت الفتاة الانجليزية:

لا أرى أي صورة لرئيس وزراء أو حكومة أو أي من السياسيين الغابرين أو اللاحقين فأجابت متبرمة: الناس هنا غير راضون عن الحكومة.

أردفت، يا سبحان الله مثلنا تماما، فنحن لا نعلق صور السياسيين المغضوب عليهم في كل أرجاء الوطن العربي من المحيط إلى الخليج (ولو مش مصدقتيني عليك وعلى تذكرة للأمة العربية، تذكرة بس للحقيقة).

على فكرة، صورة واحدة فقط هي التي تملأ نيوكاسل، صورة الطباخ الانجليزي رامزي (ramzy)، إذ يعتبره الانجليز، الرجل الذي طور المطبخ الانجليزي وحدثه.

صورة طباخ يا جماعة؟، (شن رايكم لو نعلقوا صورة الطباخ الليبي الشهير البرعي)

هناك 5 تعليقات:

nasimlibya يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
nasimlibya يقول...

نا الحبيب
اعجبني كثيرا ستعارتك التشبيهية ب ( حيوان الخلد الحفار ) ولو انه مسكين قدام الحفريات الدائمة المستدامة هنا وهناك لعل يوم من الايام يتفجر بئر نفط في احد شوارعنا :(
اما بالنسبة للصورايه ليش لا ممكن اكيد ويكون تحفيز للمواهب الشابة في البلد عوض عن ماركات واسماء غربية وغريبة
تحياتي لك ولزوجك الموقر وتحياتنا لرفيقة الفسحة الجميلة هيلينا
موفقة

كريمة الفاسي يقول...

شكرا يانسيم ليبيا
لكن الموضوع شوية مزعلني، البلاد من الصبح لليل وهم يحفروا بلا منطق ولا وعي ولا حتى احترام يعني نرقدوا في الليل نوضوا الصبح نلقوا الشارع مصكر ويوم ورا يوم الصغار كبروا وهم يلعبوا بالتراب وبحفر الطريق
والله حالة وخلاص ربي يلطف بينا

كريمة الفاسي يقول...

شكرا لصاحب التعليق المحذوف ونأسف كثيرا اننا لم نحضى بفرصة قراءة رأيك، لقد ازعجني ذلك ، عموما ان شاء الله المانع خير،
ومرة ثانية
كريمة الفاسي

غير معرف يقول...

التحية لك أختي العزيزة

كلامك مزبوط في بلادنا نبوا هلبة باش نتقدموا ونتنضموا وعلى ها الوضع ماعتقدش يصير منا

مدونة جميلة ونزيكة