الاثنين، 3 ديسمبر، 2012

(أغنية تمجد القذافي عبر أثير قناة الشبابية)




أقود سيارتي في زحام (شارع السيدي) بطرابلس المختنق مرورياً والشمس حارقة بالرغم من بداية النهار الباردة التي أوهمتنا بيوم شتوي فإذا هي مجرد سويعات لا غير، واستمع الى قنوات محلية من مذياع السيارة.
عند الساعة 11:36 دقيقة صباحا بتاريخ 2/12/2012 انطلقت أغنية من قناة الشبابية تردد 88,8 ولمدة ثلاث دقائق كاملة, تقول كلماتها: "تحدى زيد تحدى احنا رجالك وقت الشدة يا قايدنا زيد تحدى..الخ ) بلحن شعبي أظنها (لسمير الكردي) الذي غنى (احنا عيلة وهذا بونا). ثم اعلان لقناة الشبابية ثم أغنية للمغنية اللبنانية أليسا تتكلم عن السلام والشوق.
حاولت الاتصال بزوجي أو بصديقتي الاعلامية عل أحدهما يمكنه الاتصال بالقناة مثلا أو ربما أردت مشاركة فجيعتي مع أحد غير أن هاتفهما كان مقفل.
بدأت الوساوس تغزو رأسي، وحالة من التخبط تعصف بي هل هي شفرة عملية تخريبية ما أما هي مجرد بذاءة من أحد العاملين بالقناة المؤيدين فمررها بين الفقرات، هل لها علاقة بمؤتمر الاعلام الحر الذي ينعقد هذه الأيام؟ هل هذه هي الحرية الاعلامية أم هي مجرد خطأ ولعل الأغنية موجودة قديما ولم يتم حذفها، هل كانت ستمر بسهولة وبساطة في عهد الاعلام القذافي دون أن ينسف مبنى الإذاعة في أحسن الاحوال؟
ظننت أنه قد يخرج علينا أحد العاملين بقناة الشبابية عبر الأثير باعتذار مثلا أوتوضيح، ليس من أجل الأغنية بل للإهانة والأذى من قناة كانت من صنع الطاغية وأولاده...
لك الله يا ليبيا

هناك 3 تعليقات:

SOoSOo يقول...

هو قد ذهب وبين يدي خالقه

ولا يحق لنا وصفه باي صفه كانت

ولا يستحق منك اخذ حسنات وبالنسبه للاذاعه ربما قد يكن خطأ غير مقصود

تحياتي لروحك

منجي بـــــــــــــاكير يقول...

الزّمن الجميل تحيّيك وتدعوك الى تصفّحها و الاشتراك فيها

اخبار مصر يقول...

مدونة رائعة اتمني زيارة موقعي
اخبار مكان
اخبار مصر